استبيان بنك أوف أمريكا ميريل لينش يظهر مخاوف المستثمرين من الركود وتوقعات بارتفاع أسعار الفائدة

19 سبتمبر 2019
استبيان بنك أوف أمريكا ميريل لينش يظهر مخاوف المستثمرين من الركود وتوقعات بارتفاع أسعار الفائدة

أظهراستبيان بنك أوف أمريكا ميريل لينش لآراء مديري صناديق الاستثمار لشهر سبتمبر، النتائج التالية:

الاقتصاد الكلي

  • يتوقع واحد من كل خمسة مستثمرين شاركوا في الاستبيان ارتفاع أسعار الفائدة قصيرة الأجل خلال العام المقبل، على النقيض عن شهر سبتمبر الماضي عندما توقع واحد فقط من عشرة مستثمرين انخفاض أسعار الفائدة
  • تستمر المخاوف من الركود في تخفيض رغبة المستثمرين لتحمل المخاطر، حيث يتوقع 38% من المستثمرين الذين استطلعت آرائهم حدوث ركود خلال العام المقبل مقابل 59% منهم يرون أن الركود غير محتمل، في أعلى نسبة توقعات بشأن مخاطر الركود منذ أغسطس 2009
  • أشار المستثمرون إلى الدفعات التنشيطية المالية الألمانية، وقرار بنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي تخفيض أسعار الفائدة بمقدار 50 نقطة أساس والإنفاق على البنية التحتية الصينية باعتبارها مجتمعة السياسات التي ستكون الأكثر تفاؤلاً بشأن الأصول ذات المخاطر على مدى الأشهر الستة المقبلة. وعلى الجبهة الأمريكية، يتم تحديد الإنفاق على البنية التحتية (السياسة المالية) باعتباره مجال للسياسة الاقتصادية حيث يعتقد المستثمرون الذين شملهم الاستبيان أن هناك أكبر دعم من الحزبين
  • ولدى سؤال مديري صناديق الاستثمار المشاركين في الاستبيان حول انعكاس منحنى العائد على سندات الخزانة الأمريكية خلال فترة سنتين وعشر سنوات، قال ما نسبته 64% منهم أنهم لا يعتقدون أن الانعكاس يعني أنه سيكون هناك ركود في العام المقبل

المخصصات والتقييمات

  • انخفضت مخصصات النقد في المحافظ الاستثمارية بمقدار0.4 نقطة مئوية إلى 4.7% وهي أقل من المستوى المرتفع مؤخراً البالغ 5.7% في يونيو الماضي وفوق متوسط الـ 10 سنوات البالغ 4.6%
  • تواصل مخصصات المستثمرين في الأسهم العالمية الانتعاش ببطء، حيث ارتفعت بمقدار 8 نقاط مئوية عن الشهر الماضي إلى صافي 4% من المستثمرين خفضوا استثماراتهم في هذه الأسهم
  • انخفضت مخصصات السندات بمقدار 14 نقطة مئوية في هذا الشهر لتصل إلى صافي 36% خفضوا استثماراتهم في السندات. علماً بأن الشهر الماضي شهد أعلى مستوى منذ سبتمبر 2011
  • على الصعيد الإقليمي، ارتفعت مخصصات المستثمرين في الأسهم الأمريكية بمقدار 15 نقطة مئوية لتصل إلى 17% منهم يفضلون الاستثمار في هذه الأسهم، في أكبر زيادة شهرية منذ يونيو 2018، مما يجعل الولايات المتحدة المنطقة الأكثر تفضيلاً للمستثمرين مديري صناديق الاستثمار
  • وبالنظر إلى التقييمات، قال 41% من المستثمرين الذين شملهم الاستبيان أن سعر صرف اليورو رخيص، بانخفاض بمقدار 8 نقاط مئوية عن الشهر الماضي في أدنى مستوى منذ عام 2002. وقال 46% من المستثمرين أن أسعار صرف الجنيه الإسترليني مقومة بأقل من قيمته الحقيقية، بانخفاض 19 نقطة مئوية عن الشهر الماضي في أدنى مستوى في تاريخ  استبيان آراء مديري صناديق الاستثمار

المخاطر

  • واصلت مخاوف نشوب حرب تجارية تصدر قائمة أكبر مخاطر الذيل التي تتهدد الاقتصاد العالمي في نظر 40% من المستثمرين الذين استطلعت آرائهم، وجاء في المرتبتين التاليتين عجز السياسات النقدية وفقاعة سوق السندات (13%) لكل منهما، وحل تباطؤ الاقتصاد الصيني (%12) في المرتبة الرابعة
  • ولدى سؤال المستثمرين المشاركين في الاستبيان عن حل للحرب التجارية القائمة، قال 38% منهم ان الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين أصبحت أمر طبيعي معتاد عليه ولن يتم حلها، بينما قال 30% منهم أنه سيتم العثور على حل قبل الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2020
  • ما زال الاستثمار طويل الأجل في سندات الخزانة الأمريكية (%38) يتصدر قائمة الاستثمار الأكثر استقطاباً في نظر مديري صناديق الاستثمار، متقدماً على الاستثمار طويل الأجل في التكنولوجيا الأمريكية والأسهم النامية (%30)، تلاهم الاستثمار طويل الأجل في الذهب (%12)

عناوين مختارة

Widget Title Here

بالصور

  • منطقة مليحة في إمارة الشارقة -مغامرة استكشافية

    2
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة-مجلس غروب الشمس

    3
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة-مغامرة دراجات الكثبان الرملية

    4
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة- دراجات الـ "فات بوي"

    5
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة- مخيم ليلي

    6
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة- وادي الكهوف (FAY-NE-11)

    1
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة- جولة أثرية

    7

magz

تصدر باللغة العربية، وتغطي منطقة الشرق الأوسط، وتركز على الاستثمار والتجارة، البنوك والاقتصاد الإسلامي، الحكومات الذكية، التقنية سياحة وسفر النخبة والأعمال، منتجات الفخامة. احتلت اقتصاد العرب المرتبة الأولى في أحدث دراسة لشركة ابسوس في الوصول الى الفئة الأعلى دخلاً.