علاج جديد لمرض التصلب المتعدد المترقي

2 سبتمبر 2018
علاج جديد لمرض التصلب المتعدد المترقي

 أظهرت دراسة طبية جديدة أن عقاراً حديثاً استطاع إبطاء الضمور الحاصل في الدماغ نتيجة الإصابة بمرض التصلب المتعدد المترقّي (progressive multiple sclerosis) بمقدار النصف تقريباً.

وأظهرت النتائج النهائية لتجربة المرحلة الثانية التي أُجريت بقيادة كليفلاند كلينك، أن العقار المسمّى “إبوديلاست” ibudilast قلّل من ضمور الدماغ لدى مرضى التصلب المتعدّد المترقي بنسبة بلغت 48 بالمئة مقابل استخدام علاج وهمي. وأجريت الدراسة التي أطلق عليها اسم SPRINT-MS على مدى عامين في 28 موقعاً بالولايات المتحدة الأمريكية وشملت 255 مريضاً، ونُشرت نتائجها في مجلة “نيو إنغلاند جورنال أوف ميديسن” الطبية.

ورأى الباحث الرئيس في الدراسة، الدكتور روبرت فوكس نائب رئيس الأبحاث في معهد الدراسات العصبية التابع لكليفلاند كلينك، أهمية بالغة تنطوي عليها هذه النتائج للمصابين بمرض التصلّب المتعدد المترقي، معرباً عن أمله في أن تشهد تجربة المرحلة الثالثة المرتقبة ترجمة فائدة “إبوديلاست” في إبطاء ضمور الدماغ إلى انخفاض في تطور الإعاقات الجسدية المرتبطة به”.

وليست هناك سوى علاجات محدودة لهذا الشكل المميت من مرض التصلب المتعدد، والذي يصاحبه تدهور تدريجي في حالة الأعراض وزيادة في العجز الجسدي، عادة ما تتبع حدوث انتكاسة لدى المصابين بالنوع المترقي من المرض الذي لا يوجد له سوى نحو عشرة علاجات معتمدة. ومع ذلك، فإن أياً من هذه العلاجات لم يُظهر فعالية مستمرة في إبطاء تطور الإعاقة لدى المرضى، لا سيما الذين ليس ثمّة دليل على إصابتهم بالتهاب.

ويؤثر العقار “إبوديلاست”، الذي يتم تناوله عن طريق الفم، في عدة مسارات حيوية ذات علاقة محتملة بمرض التصلّب المتعدد المترقي، وتمّ اعتماده أول مرة في اليابان في العام 1989 لعلاج الربو والسكتة الدماغية. ويخضع هذا العقار في الولايات المتحدة لدراسات من أجل تبيان مدى تأثيره في الحدّ من الإدمان على المخدرات وعلاج مرض التصلب الجانبي الضموري.

وعلاوة على ذلك، أظهرت دراسة SPRINT-MS فائدة التصوير المتقدم خلال التجارب السريرية في قياس تأثير العلاجات على صحة الدماغ. وقد تمتدّ الاستخدامات التطبيقية المحتملة للنتائج المبنية على التصوير إلى مجالات أخرى غير مرض التصلب المتعدد المترقي يمكن أن تشمل الاضطرابات العصبية الانتكاسية.

وثمّة حاجة ملحّة يراها الدكتور فوكس لوجود خيارات علاج جديدة تعمل على تأخير تطور الإعاقة لدى المرضى الذين يعانون مرض التصلب المتعدد المترقي، وهو يأمل في أن تساعد هذه النتائج في تطوير المزيد من العلاجات لهذا المرض.

وأكّدت الدراسة التي تمهد الطريق أمام إنجاز المرحلة الثالثة من الاختبارات، أن العقار “إبوديلاست” آمن نسبياً ويحظى بمستوى جيد من التحمّل، وقد حصل على اعتماد سريع من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

من جانبه، قال الدكتور روبن كونويت، مدير البرامج في المعهد الوطني للاضطرابات العصبية والسكتات الدماغية، التابع لهيئة المعاهد الصحية الوطنية الحكومية في الولايات المتحدة، إن هذه الدراسة التي وصفها بالواعدة، “تقرّب المرضى المصابين بمرض التصلب المتعدد المترقي، الذين ليس أمامهم حالياً الكثير من خيارات العلاج، إلى علاج محتمل، وذلك بالرغم من الحاجة إلى إجراء دراسة أكبر لتأكيد هذه النتائج”.

وقد أجرَت هذه الدراسة شبكة التميز في تجارب العلوم العصبية السريرية NeuroNEXT، والتي يرعاها المعهد الوطني للاضطرابات العصبية والسكتات الدماغية، الذي قدّم، بجانب كل من الجمعية الوطنية لأمراض التصلب المتعدد وشركة “ميديسينوفا” للصيدلة الحيوية، الدعم للدراسة.


عناوين مختارة


Widget Title Here

بالصور

  • منطقة مليحة في إمارة الشارقة -مغامرة استكشافية

    2
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة-مجلس غروب الشمس

    3
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة-مغامرة دراجات الكثبان الرملية

    4
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة- دراجات الـ "فات بوي"

    5
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة- مخيم ليلي

    6
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة- وادي الكهوف (FAY-NE-11)

    1
  • منطقة مليحة في امارة الشارقة- جولة أثرية

    7

magz

تصدر باللغة العربية، وتغطي منطقة الشرق الأوسط، وتركز على الاستثمار والتجارة، البنوك والاقتصاد الإسلامي، الحكومات الذكية، التقنية سياحة وسفر النخبة والأعمال، منتجات الفخامة. احتلت اقتصاد العرب المرتبة الأولى في أحدث دراسة لشركة ابسوس في الوصول الى الفئة الأعلى دخلاً.