تجارة

ماهي مزايا الجواز اللوجستي العالمي الذي طرحته الامارات خلال منتدى دافوس

رحبت 20 دولة بالانضمام إلى مبادرة الجواز اللوجستي العالمي، المبادرة التي أعلنت عنها دولة الإمارات على هامش الدورة الخمسين للمنتدى الاقتصادي العالمي بدافوس والتي عقدت مؤخراً.

 سلطان بن سعيد المنصوري وزير الاقتصاد الاماراتي،  أكد أنه يمكن للمبادرة أن توفر القيمة للعديد من الدول على مستوى العالم وتغيير تطور صناعة الشحن من خلال إنشاء التقنيات والقدرات اللازمة وتطوير مسارات جديدة للتجارة تربط الشرق بالغرب وتعزز مكانة دبي ودولة الإمارات في دعم التجارة والاقتصاد العالميين.

وقد استعرضت نادية كمالي، المدير التنفيذي للجمارك العالمية بدبي، والمشرفة على مبادرة الجواز اللوجستي العالمي، كيف يمكن لهذا الجواز الذي يعد برنامج مكافآت مستدامة للشحن العالمي، أن يساعد في إعادة اختراع التجارة، من خلال برنامج يسهم في تيسير حركة التجارة وتنمية حجمها زيادة كفاءتها بين الأطراف المعنية وسرعة تعقب حركة الشحن وتخفيض التكاليف الإدارية وتقديم معلومات الشحن المتقدمة وتوفير الوقت المطلوب لحركة وتخليص البضائع، وذلك من خلال عضويته التي تأتي على ثلاث فئات، فضية وذهبية وبلاتينية توفر حتى 72 في إجراءات الشحن والتخليص وحركة البضائع.

وشهدت الجلسة مناقشة مبادرة الجواز اللوجستي العالمي مع وزراء ومسؤولين حكوميين وقيادات من الدول الرئيسية عبر الممرات التجارية “الجنوبية-الجنوبية” التي تركز عليها المبادرة حالياً، وتشمل: كولومبيا والبرازيل من أمريكا اللاتينية؛ إثيوبيا ونيجيريا ورواندا وجنوب إفريقيا وزيمبابوي من القارة الإفريقية؛ والهند وتايلاند وفيتنام من آسيا.

الوسوم
 المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق