استثمار

الشركات الأكثر انفاقاً على البحث العلمي على مستوى العالم

وحدهما أمازون وجوجل يقومان بأبحاث علمية أكثر من فولكسفاجن، جاءت فولكسفاجن في المركز الثالث وفق تصنيف عالمي. وهناك شركات ألمانية أخرى تشارك في المراكز المتقدمة.

لم يحدث مسبقاً أن قامت الشركات الألف صاحبة النصيب الأكبر في البورصة بإنفاق هذا الكم الكبير من الأموال على البحث والتطوير: في عام 2018 استثمرت هذه الشركات 782 مليار دولار (ما يزيد على 688 مليار يورو) في الابتكار – بنسبة تزيد 4, 11 في المائة عن العام السابق. هذا وفقاً لدراسة أجرتها هيئة استشارات استراتيجية متخصصة.

احتلت وفقاً لهذه الدراسة ثلاث شركات ألمانية إلى جانب فولكسفاجن ودايملر وسيمنز المراكز العشرين الأولى، وجاءت فولكسفاجن بعدما انفقت 15.8 مليار دولار على البحث العلمي في المركز الثالث. بينما تربعت أمازون على رأس قائمة التصنيف، حيث أنفق عملاق الإنترنت 22,6 مليار دولار على البحث العلمي في أثناء الفترة الزمنية التي يتم إجراء الدراسة عليها، أي السنة المالية حتى نهاية يونيو 2018.

الشركة الدولية التي جاءت في المرتبة الثانية، وهي الشركة الأم لشركة جوجل، استثمرت 2, 16 مليار دولار على البحث العلمي والتطوير. قياساً على حجم الخدمات تنفق شركات الإنترنت والبرمجيات العملاقة إنفاقاً كبيراً على البحث والتطوير أكثر مما تنفقه صناعة السيارات على سبيل المثال. كانت نسبة شركة أمازون فيما يسمى بنسبة البحث والتطوير 12,7 في المائة، حتى شركة إنتل كانت نسبتها 20.9 % على الغرض ذاته.

ارتفعت بشكل عام نفقات البحث والتطوير الخاصة بالشركات الألمانية التي تم إجراء الدراسة التحليلية عليها بنسبة 6.1 % لتصل إلى 53.9 مليار يورو. إلى جانب فولكسفاجن جاءت دايملر ( نحو 7.1 مليار دولار) في المركز السابع عشر وسيمنز (6.1 مليار دولار) في واحدة من المراكز العشرين الأولى.

وقبل عام احتلت فولكس فاجن المرتبة الخامسة من حيث الإنفاق الدولي البالغ قدرة 12.2 مليار دولار وبعد خمس سنوات تمكنت من الوصول الى القمة عالمياً من حيث الإنفاق على البحث العلمي. مع ارتفاع النفقات يسعى الممثلون الألمان إلى تطوير الذكاء الاصطناعي أو استخدام تقنيات المرحلة الصناعية الرابعة في جميع فروع المصنع المتصل شبكياً في المستقبل، كما أوضح بيتر جاسمان، رئيس قسم الاستراتيجية في أوروبا .أعلنت فولكس فاجن وحدها في العام الماضي أنها ستستثمر أكثر من 34 مليار يورو في تطوير السيارات الكهربائية ، والقيادة الذاتية ، وخدمات التنقل والرقمنة بحلول عام 2022.

تمكنت فولكس فاجن من تحقيق ربح بلغ 230.7 مليار يورو في السنة المالية الماضية – هذا كم كبير من المال. بلغت نسبة فلوكس فاجن طبقا للنسبة المحسوبة من قبل قسم الاستراتيجية 5.7 % من البحث والتطوير حتى لو كانت بعض شركات التكنولوجيا في وضع أفضل. من حيث القيمة المطلقة، ظلت فولكس فاجن رائدة بلا منازع في صناعة السيارات.

*المركز الألماني للاعلام

الوسوم
 المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق