استثمار

جلفار توقّع اتّفاقاً مع إينوي هيلث لتوفير منتجات تساعد على كشف صحة المستهلكين

أعلنت “جلفار”، وهي إحدى أكبر الشركات المُصَنِّعة للأدوية في الشرق الأوسط وأفريقيا، عن شراكةٍ مع شركة “إينوي هيلث” المتخصصة في مجال التكنولوجيا الرقمية في وادي السيليكون.

وتقدّم منصة تحليل البول الجوّالة من “إينوي هيلث” اختبار تشخيص ميسور التكلفة يُوفّر نتائج دقيقة سريرياً يمكن للمستخدمين الاطلاع عليها بشكل فوري باستخدام تطبيق مخصص. ويقيس نظام التشخيص من “إينوي” مستويات البروتين والغلوكوز والكريات البيض والنتريت والكيتونات، ويمكن استخدامه لمراقبة الصحة العامة ووظائف الكلى واضطرابات الاستقلاب (مثل سكري البول) وتشخيص التهابات المسالك البولية.

وتساعد منتجات “إينوي هيلث” المستهلكين على الكشف المبكّر عن المضاعفات الصحية ومراقبة صحتهم ومشاركة معلوماتهم الصحية بسهولة مع مزودي الرعاية الصحية للقيام بتدخلات في الوقت المناسب.

وسجّلت الشركة في وقتٍ سابقٍ عدداً من المنتجات الرئيسية لعلاج أمراض القلب والأوعية الدموية والمنتجات المتعلّقة بصحة الرجل، حيث يمثّل هذان المجالان أكبر المجالات العلاجية في السوق. وأضافت “جلفار” عدداً من المنتجات إلى حافظة أدوية علاج داء السكري من خلال الشراكة مع عدد من الشركات العاملة في القطاع مثل “ديكسكوم” وشركة “بي دي” (بيكتون ديكينسون آند كومباني)، لإطلاق  نظام للمراقبة المستمرة للسكر ولتوريد أقلام الأنسولين المخصّصة للاستعمال مرة واحدة إلى الإمارات العربية المتحدة.

الوسوم
 المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق