عقار

كوفيد -19 يعمق مشاكل قطاع الانشاءات في الامارات ونصائح لحلها

مصرفي يحذر من تفاقم المشاكل وخسارة الكفاءات

 فاقمت التداعيات الناتجة عن جائحة كوفيد-19 مشاكل قطاع الانشاءات في دولة الامارات، كونه أكثر القطاعات تضرراً بعد أن تسببت الجائحة بتباطؤ كبير في نشاط العقار وتباطؤ سلاسل التوريد، والمخاوف على سلامة العمالة.

مشاكل قائمة تفاقمت بعد كوفيد-19

مشاكل قطاع الانشاءات قبل جائحة فيروس كورونا، استمرت نتيجة بعض السلوكيات المنتشرة في قطاع الإنشاءات، واليوم حان الوقت لوضع الحلول الفعالة لها.

مشاكل قطاع بحثها مركز الإمارات لأبحاث قطاع الإنشاءات ودعا إلى اعتماد عقود إنشاءات موحّدة في دولة الإمارات ، لوضع حد لتفاقم مشكلة حالات تأخّر الإنجاز وتجاوز التكاليف المقررة للمشاريع في الدولة، وتقليل كمية النفايات فيها.

710 مليار دولار قيمة المشاريع

وتقدّر قيمة مشاريع البناء والهندسة المدنية المقررة أو قيد التنفيذ في دولة الإمارات بحوالي 710 مليار دولار أمريكي، وهي مشاريع حيوية لتطوير البنية التحتية اللازمة لتحقيق أهداف مئوية الإمارات 2071، بجعل الإمارات الدولة الأولى في العالم بحلول الذكرى المئوية لتأسيس اتحاد الإمارات.

مصرفي يحذر من خسارة الكفاءات

محمد خضر الشولي، النائب التنفيذي للرئيس ورئيس إدارة تمويل المقاولات في بنك المشرق، حذر من التباطؤ في حل للمشاكل القائمة ويرى أن شركات الانشاءات ستواجه تحديات كبيرة على صعيد إدارة أعمالها وخسارة الكفاءات الموجودة لديها في المستقبل القريب.

نصائح لحل مشاكل قطاع الانشاءات

تضمنت توصيات التقرير المذكور 26 بنداً أولها، ضرورة اعتماد عقود موحدة. كما شملت التوصيات التالية :

  • نشر توجيهات لأصحاب المشاريع والعملاء والمقاولين للترويج للعقود الموحّدة
  • تقديم نظام مكافآت وعقوبات بناءً على الأهداف الرئيسية للمشاريع
  • وضع إجراءات لضمان سداد المدفوعات في الوقت المحدد
  • تنفيذ العمليات لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من الابتكارات التكنولوجية الجديدة
  • صياغة قوانين جديدة تشمل متطلبات رعاية العمال والاستدامة
  • توظيف طرف ثالث مستقل للتصديق على إنجاز العمل
الوسوم
 المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق