عقار

كيف تحافظ العلا على موقعها التراثي والبشري مع خطة التطوير التحديث؟

 تستعرض الهيئة الملكية لمحافظة العلا، أمام المنتدى الحضري العالمي العاشر الذي تستضيفه العاصمة الإماراتية، أبوظبي، نموذجها للتنمية المستدامة في هذه المنطقة التي تضم أول مواقع السعودية المدرجة ضمن قائمة اليونسكو لمواقع التراث العالمي، الحِجر، وتعرف العالم أكثر العلا من خلال مهرجانات شتاء طنطورة التي استقطبت نجوم عالميين بينهم الموسيقار ياني ومغني الأوبرا  أندريا بوتشيلي والموسيقي المصري عمر خيرت، كما تابعوا الفعاليات الثقافية والرياضية المصاحبة، التي أقيمت في منطقة العلا وموقعها الطبيعية.

تبعد العلا عن الرياض حوالي 1100 كم في الشمال الغربي للسعودية، على مساحة تتجاوز 22 كم2، ويجري تطويرها لتتحول إلى متحف حي مفتوح ومأهول.

وفق ميثاق العلا – وهي وثيقة إطارية تتضمن 12 مبدأ توجيهياً – تلتزم من خلالها الهيئة الملكية لمحافظة العلا بالتطوير المستقبلي طويل الأجل، يحافظ على مقوماتها الطبيعية والتاريخية والبشرية حيث يسكنها اليوم 45 ألف مواطن، حيث تتضمن الوثيقة تطوير البنية التحتية والمرافق التعليمية والصحية وتدريب الكوادر المحلية في قطاع الضيافة والآثار والحياة الفطرية والأعمال، في الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا.

وستحافظ التنمية الحضرية في العلا على 80 % من مناطقها دون المساس بها، بما في ذلك بلدة العلا القديمة التاريخية.

الوسوم
 المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق