منوعات

إعادة اطلاق “ذا ناشونال” رغم المصاعب التي تواجه قطاع النشر في المنطقة

 أعلنت “إنترناشونال ميديا إنفستمنتس” اليوم عن إعادة إطلاق “ذا ناشونال”، أول صحيفة صادرة باللغة الإنجليزية في أبوظبي. وتقدم النسخة الجديدة من الصحيفة تحسينات كبيرة على نسختيها الورقية والرقمية مع التركيز على توظيف أحدث ما توصلت إليه التكنولوجيا الرقمية لتقديم محتوى متميز، بما في ذلك مقاطع بودكاست فيديو يومية  مع تحليلات معمقة، وصور بانورامية (360 درجة) ، بحسب البيان الصادر عن الشركة.

وتأتي هذه الخطوة ضمن المصاعب الكبيرة التي تواجه قطاع النشر في المنطقة بشكل عام، حيث سجلت معظم المطبوعات تراجعاً واضحاً في عوائد الإعلان، مما دفع ببعض دور النشر لاغلاق أو تحويل بعض مطبوعاتها الى النشر الرقمي.

وبإطلاق النسخة المطورة اليوم، تكتمل عملية انتقال “ذا ناشونال” إلى “إنترناشونال ميديا إنفستمنتس” التي أعلنت عن استحواذها على الصحيفة من “أبوظبي للإعلام” في نوفمبر 2016.

وسيتبع لصحيفة “ذا ناشونال” مكتب في لندن يديره داميان مكليروي، وكذلك مراسلون في واشنطن دي سي وبيروت والعديد غيرها من المدن حول العالم.

وأشارت مينا العريبي التي تولت منصب رئيسة تحرير الصحيف، الى أن”ذا ناشونال” ستعتمد مقاربة جديدة ومتميزة في نقل الأخبار حيث ازداد تركيز الصحافيين والمحررين وجميع أفراد فريق العمل على المنصات الرقمية لمواكبة الدور المحوري للإعلام الرقمي. وأن الصحيفة الجديدة ستكون حاضرة بقوة عبر كافة منصات التواصل حرصاً على إيصال الخبر إلى أبعد الآفاق من خلال النص والصورة وتسجيلات فيديو الـ”بودكاست”.

الوسوم
 المزيد
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق