تقنية و حكومات ذكية

الابتكار يدخل انتاج الغذاء و الدول الصغيرة تنافس الكبار

انتاج غذاء صحي وطبيعي باستهلاك أقل للمياه، بالابتكار

رغم موجة العودة الى الطعام الطبيعي التي تلقى اهتماماً عالمياً، الا أن الابتكار في الغذاء يلقى رواجاً، بل يعول عليه لتلبية الطلب العالمي المتنامي على الغذاء،وهو مايفسر الاهتمام الذي لاقته الأغذية المبتكرة في معرض جلفود 2020.

 الابتكار اعتمدته مثلاً شركات اماراتية لتعبئة المياه المبتكرة، ومشاتل الخضار والفواكه المعززة بالتكنولوجيا، ولحوم من مصادر نباتية وقطع الناغيت الغنية بالبروتين والخالية من لحم الدجاج من نيوزيلندا، ويلاحظ صعود  الدول الصغيرة مثل ليتوانيا والامارات  في اعتماد الابتكار لانتاج الغذاء.

الخل المنعش
الخل- المنعش

الخل لمنتجات صحية ومنعشة

من ايطاليا قدمت شركة اندريا ميلانو منتجات عضوية أساسها الخل يتم تركبيها طبيعياً بعدة نكهات وتتمتع بمزايا صحية كبيرة، كونها ممزوجة بمواد مثل الكركم والبلسميك والتفاح والرمان، ويمكن تناولها كمشروبات منعشة أو مضافة الى الطعام.

مياه صحية بمعادن وفيتامينات

 ومن لاتفيا الدولة الأوروبية الصغيرة، قدمت شركة “نورديك فودس” التي تعتمد على تطبيقات أبحاث المغذيات الجزيئية، حيث قدمت تحت علامة “بي مور” مياه مدعمة بمكونات صحية وفيتامينات ومعادن، وتتوافر بعدة أصناف منها ريفريش، ميديتيشن،فيجان، وقد حازت على براءة اختراع.

أغذية أطفال صحية و”أخلاقية”

ومن بريطانيا قدمت “فور أيشا” أغذية أطفال مصنعة من مكونات خالية من الجلوتين وفول الصويا والمواد المسببة للحساسية، والخالية من منتجات الألبان، وجميع مكوناتها موردة أخلاقياً، وتتضمن كاري بالدجاج والبطاطا الحلوة،وسلمون بالبطاطا الحلوة، وفطيرة الراعي.

بروتين نباتي بدهون أقل بنسبة50%

شركة “بلوسوم هيل فارم” من نيوزيلندا التي تهتم بتعزيز الأمن الغذائي والبروتين النباتي، قدمت دجاج “هاتوما” المكون من البازيلا الصفراء التي توفر البروتين وفاكهة جاك فروت التي تشبه قوام اللحم، و تتوفر بنكهات مختلفة شبيهة بنكهات وصفات الدجاج التقليدية، وبنسبة دهون أقل من لكن بدهون أقل بنسبة دهون 50% و وصوديوم أقل بـ30%.

توفر “روديوس” الألمانية مياه معدنية من مصادر طبيعية على عمق 500م من جبال ايفل غرب ألمانيا، ومعبأة بعبوات من الألمنيوم، حضرت بدون انبعاثات كربونية.

تقليل استهلاك المياه 6 مرات لانتاج الخضار

من الامارات بدأت “بيور هارفست” التشغيل قبل عامين وتنتج فواكه وخضار صحية، باستخدام تقنية تقلل من استهلاك المياه الى نسبة تصل إلى أقل من 6 مرات. بالاعتماد على أجهزة الاستشعار بالتمثيل الضوئي، وتربية الأحياء المائية والكاميرات الحرارية.

الوسوم
 المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق