طيران وسياحة

مجموعة طيران الامارات نمو الأرباح وتراجع العوائد

سجلت مجموعة الإمارات أرباحاً للسنة المالية 2019-2020 مع تراجع العائدات بسبب تحفيض العمليات في الربع الأول نتيجة إغلاق مدرج مطار دبي الدولي للصيانة، وتقييد حركة الطيران والسفر في الربع الرابع بعد جائحة “كوفيد-19”.

وأظهر تقرير السنة المالية 2019/ 2020، الذي أطلقته مجموعة الإمارات اليوم أن أرباحها عن السنة المالية المنتهية في 31 مارس (آذار) 2020 بلغت 1.7 مليار درهم (456 مليون دولار أميركي)، بانخفاض نسبته 28% مقارنة بالسنة الماضية. وبلغت عائدات المجموعة 104.0 مليارات درهم (28.3 مليار دولار) بتراجع 5% عن نتائج العام الماضي، وبلغت الأرصدة النقدية 25.6 مليار درهم (7.0 مليارات دولار) بنمو 15% عن السنة الماضية، بفضل الأداء القوي حتى فبراير (شباط) 2020، وانخفاض أسعار النفط مقارنة بالسنة السابقة.

ونظراً للأوضاع الاقتصادية العالمية غير المسبوقة نتيجة استمرار جائحة “كوفيد-19” وللمحافظة على السيولة المالية للمجموعة، فقد رأت المجموعة عدم تقديم حصة من الأرباح للمالكين هذا العام، بعد أن قدمت في العام الماضي حصة من الأرباح عن السنة المالية 2018/ 2019 قدرها 500 مليون درهم (136 مليون دولار)، إلى مؤسسة دبي للاستثمارات الحكومية.

وقال الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة: “صناعتنا معرضة دائماً للتأثر بالعديد من العوامل الخارجية، حتى من دون وقوع جائحة. فقد أدى تعاظم قوة الدولار الأميركي مقابل العملات الرئيسة خلال السنة المالية 2019/ 2020 إلى تآكل أرباحنا بما يقدر بنحو مليار درهم. كما بقي الطلب على الشحن الجوي متراخياً معظم فترات السنة، في حين تصاعدت حدة المنافسة في أسواقنا الرئيسية”.

الوسوم
 المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق